TR
EN
444 0 347
ارجع للصفحة الرئيسية
مشاركة
اكتب لنا
تسجيل في قائمة النشرة الالكترونية
ابحث عن طبيب
موعد سريع
مراكزنا
حجم الخط A(-) A(+)
| مشاركة

سياسة السرية

 


إن زيارتكم لهذا الموقع الإلكتروني الذي نقوم نحن عبره بعرض الخدمات التي يمكن أن نقدمها لكم وبما يتناسب مع طلبكم واحتياجاتكم والذي بموجبه تقومون بوضع بعض المعلومات فيه للحصول على الخدمات فإنكم توافقون على اتفاقية السرية المتبعة في موقعنا والتي لن يكون بإمكان أحد بموجبها أن يأخذ أي من معلوماتكم لأي كان.
 

جمع و حماية المعلومات 

إن مستشفى الأسنان دانت إسطنبول المساهمة تتبنى مبدأ عدم منح او بيع أي من المعلومات التي تقدمونها لها بموجب الحصول على الخدمات مثل الاسم أو البريد الإلكتروني وغيرها من المعلومات. ولا تقوم باستخدامها في أمور أخرى على الإطلاق. ولا يمكنها أن تستخدم هذه المعلومات بأي شكل من الأشكال حتى و لو مشاهدتها فقط دون الرجوع إليكم والحصول على موافقتكم الصريحة والواضحة حولها. ستقوم دانت إسطنبول في حال لزم الأمر استخدام المعلومات المتعلقة بكم في الأمور التالية بعد الحصول على موافقتكم:
 

  • ارسالها للمنشورات المطبوعة أو غيرها
  • ارسال نشرات صحافية متعلقة بنا عبر البريد الإلكتروني
  • تسليم المنتجات او الجوائز التي حصلتم عليها


لا يمكن لأحد غير دانت إسطنبول عبر الموظف المسئول أو ممثلينا الموافقين على الحفاظ على سرية المعلومات بما يتعلق بمعلوماتكم الشخصية. تقوم دانت إسطنبول باستخدام المعلومات الموجودة لديها بغرض احصائي فقط و ذلك للنظر في نوع الخدمات المرغوب بها و العمل على تحسينها و رؤية نسبة الإقبال و ما شابهها من معلومات أخرى تفيد في تقدم و تطور و تحسين خدمات دانت إسطنبول و لا تمنحها لطرف ثالث على الإطلاق. و لا تستخدم هذه المعلومات إلا في النطاق الذي أخذت من أجله. 

وإن مستشفى دانت إسطنبول المساهمة لا تتعهد بأن ما ذكر في الأعلى بما يتعلق ببنود الخصوصية والسرية سيكون مطبقا على الروابط التي يتم عرضها في الموقع الخاص بها أيضا. ولهذا نرجو منكم الإطلاع على بنود خصوصية وسرية الحفاظ على المعلومات في المواقع التي تتوجهون إليها قبل منحكم إياها أي معلومة شخصية. 

إن موقعنا الإلكتروني هذا مدعوم بنظام "SSL" الذي يؤمن أمان الموقع. ولهذا لا يمكن لباقي الشركات أن ترى المعلومات التي تخصكم عبر موقعنا. وإن هذه الحماية غير متوفر بما يتعلق بارسال المعلومات عبر البريد الإلكتروني و غيره من الطرق.
 

لا يقبل مستشفى دانت إسطنبول أي مسئولية في حال تعرضت المعلومات للقرصنة الإلكترونية و تسبب ذلك في ضرر ما.
 

المصادر

إن المعلومات التي نحصل عليها منكم و المتعلقة بكم تؤخذ لمنحكم أفضل الخدمات المناسبة لكم و إن هذه المعلومات تؤمن بالأشكال الثلاثة المبينة في الأسفل:

إن المعلومات التي ترسلونها لنا عبر البريد الالكتروني أو الفاكس أو ما شابه ذلك من طرق يتم حفظها عندنا مباشرة. و إن كافة المعلومات التي تقدمونها لنا عبر هذه الطرق تكون بموافقتكم الكاملة على ذلك. و إن لكم حرية الاختيار في تقديمها لنا أو عدم القيام بذلك. و لكن و من أجل أن نقدم لكم الخدمات بشكل أسرع و أدق يمكنكم تسجيل المعلومات المطلوبة من قبل موقعنا و إرسالها لنا. و يجب أن تعلموا بأن عدم تقديمكم للمعلومات الملزمة سيؤدي إلى عدم قدرتنا على تلبية طلبكم و التواصل معكم

إن صحة المعلومات و عدم نقصانها إنما هوة من مسئوليتكم الخاصة. و نرجو منكم عدم تقديم معلومات خاطئة أو ناقصة. و إن نقص الخدمات التي تقدمونها لنا سيتسبب في تداول معلومات خاطئة في مع شركات التأمين و ما شابه و إلى عدم حصولكم على الخدمات بشكل مناسب. لن تكون دانت إسطنبول مسئولة عن أي خطأ يحدث نتيجة للمعلومات الخاطئة. و لكن في حال تعرض دانت إسطنبول لضرر ما ناتج عن عدم صحة المعلومات المقدمة من قبلكم ستكونون المسئولين عن تعويض هذا الضرر.

المعلومات التي يحصل عليها الموقع عبر تعرفه على الكمبيوتر الخاص بكم عبر نظام cookies ليتمكن من معرفة ما قمتم بزيارته في موقعنا سابقا والخدمات التي سبق لكم أن حصلتم عليها من موقعنا. ويمكنكم إيجاد الطريقة التي تمكنكم من الغاء هذه الخاصية من على خيارات المساعدة في كمبيوتركم الخاص. و لكننا ننصحكم بإبقاء هذه الخاصية مفعلة كي نستطيع أن نقدم خدمات أفضل لكم. و المعلومات التي يتم الحصول عليها من شركات التأمين التي ستستخدمون خدماتها في الحصول على خدماتنا. 

 

شروط الاستخدام الأخرى

إن كل من يزور موقعنا و يقدم طلب الحصول على الخدمات المقدمة من قبلنا يكون قد وافق على كافة بنود الخصوصية و السرية المتعلقة بموقعنا.
 

إن بنود السرية و شروط الاستخدام الموجودة في موقع دانت إسطنبول للأسنان و التغيرات التي تجريها دانت إسطنبول على هذه البنود تشكل كامل العلاقة القانونية بينكم و بين دانت إسطنبول للأسنان.  ولا يمكن القول بما يخالف هذا ما لم يتم اصدار قرار كتابي من دانت إسطنبول حول ذلك.